الاخبار

تهنئـة..

ويكيليكيس العراق …

ستبقى أقلام الأسرة الصحفية مثل الجبال شامخة وهي تكتب أحرف من نور في مختلف ميادين الحياة، الذين كانوا شجعانا وهم يؤدون مهامهم بمهنية عالية، بوصفهم سلطة فاعلة وشريكا حقيقيا في تحقيق التنمية وخدمة المواطن، نبارك لجميع العاملين في الأسرة الصحفية في عيدهم الثاني والخمسون بعد المئة ، كل عام وانتم بحرية دائمة كل عام وانتم تحملون أمانة الحقيقة للراي العام، لكم تاريخ مشرف وانتم عطاء مستمر في عراق المحبة والسلام.

اللواء الدكتور
عمر عدنان الوائلي
رئيس هيأة المنافذ الحدودية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق