منوعات

المرجع السيستاني: أن لم تكن السطات قادرة على تحقيق المطالب فلابد سلوك طريق آخر

نقلت ممثلة الأمم المتحدة في العراق، جينين هينيس بلاسخارت، الاثنين، عن المرجع الديني الأعلى في العراق آية الله السيد علي السيستاني، قوله: أن لم تكن السطات قادرة او لا تريد تحقيق المطالب فلابد سلوك طريق آخر.
وقالت بلاسخارت، في مؤتمر صحفي عقدته اليوم، عقب لقائها بالمرجع السيستاني في النجف، ، إنه “لشرف كبير ان التقي السيد السيستاني”، مبينة أن “الأوضاع والظروف التي يمر بها البلد هي سبب الزيارة”.
وأضافت: “أكدنا خلال اللقاء مع المرجع السيستاني ضرورة عدم استخدام العنف لاي سبب كان، ونطالب مرّةً اخرى بمحاسبة المتسببين بهذا العنف  ووقف الاعتقالات والخطف فورًا”.
وشددت بلاسخارت، على “ضرورة العمل على اصلاحات حقيقية بمدة معقول، وضرورة اجراء قانون موحد”، موضحا ان “المرجع السيستاني رحب بمقترحنا حول قانون موحد للانتخابات”.
وتابعت، أن “المرجعية أبدت قلقها من عدم جذدة القوى السياسية حيال القيام بهذه الاصلاحات، وأكدت المرجعية أن المتظاهرين السلميين لا يعودون الى بيوتهم دون تحقيق مطالبهم المشروعة “الاصلاحات”، مبينة ان “السيد السيستاني أكد إن لم تكن السطات قادرة او لا تريد تحقيق المطالب فلا بد سلوك طريق آخر”.
وأكدت ممثلة الامين العام، أن “الامم المتحدة تتابع ما حصل خلال الاسابيع الماضية، وغضب وسخط كبيرين في الشارع نتيجة عدم تقديم الخدمات لمدة 16 سنة”، مبينة أن ” لدى الناس امال كبيرة بتحقيق المطالب”.
وبينت، أن “الأمم تقوم بكتابة تقارير موثوقة للكف عن هذا العنف وندعو الاخرين للتدخل، ونؤكد على سيادة العراق دائمًا ونقدم المشورة من خلال مراقبة الاحداث، ونسعى لتقدم العراق الى الامام”.
وشددت بلاسخارت، أنه “حان الوقت الحقيقي لتنفذ السلطات العراقية ما يطلبه المتظاهرون، وأن هذا البلد لا يمكن ان يكون ساحةً للصراع بين البلدان”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق