منوعات

نائب: جلسة البرلمان لليوم ستعرض استقالة عبد المهدي ومفاوضات بين الفتح وسائرون

رجح النائب عن كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني ديار برواري، الخميس، أن تشهد جلسة البرلمان اليوم عرض استقالة عادل عبد المهدي من رئاسة الحكومة، لافتا إلى مفاوضات تجري بين كتلتي الفتح وسائرون.
وقال بــرواري، إن “مجلس الـنـواب سيعقد جـلـسـتـه الــيــوم، لاسـتـكـمـال قـــراءة الـقـوانـين”، مبينا أن “من المحتمل أن تشهد الجلسة عرض استقالة الحكومة لان هناك مفاوضات بين كتلة الفتح وسائرون”.
وأضاف، أن “الضغط الجماهيري على الحكومة يـحـتـم تـقـديـم اسـتـقـالـتـهـا وهــذا مـرهـون بـالمـفـاوضـات الـجـاريـة فـي الاروقــة السياسية”.
وشـدد بـرواري على ضـرورة “رضـوخ الحكومة لمطالب الشعب”، لافتا الى أن “بعض مطالب الجماهير غير قابلة للتطبيق وفق الاليات الدستورية ومن المفروض ان تكون الـقـوى السياسية هـي التي تتبنى مطالب المتظاهرين باطار دستوري وقانوني”.
وأشـار النائب، إلى ان “هناك آليات قانونية ودستورية لاستقالة الحكومة او اقالتها”، داعيا الكتل السياسية إلى ان “تراعي هذه الاليات حتى لا تذهب الى فراغ حكومي”.
وطالب برواري، المتظاهرين بان “تكون مطالباتهم قابلة للتنفيذ مـن خــلال الآلــيــات الـدسـتـوريـة”، مـوضـحـا ان “الـحـلـول العملية هـي ان يـكـون هـنـاك وفـد حقيقي من قبل المتظاهرين يقدم المطالبات المشروعة، فضلا ضــرورة تـبـنـي الـقـوى الـسـيـاسـيـة المـعـارضـة لمـشـروع اصلاح حقيقي او تغيير الحكومة وبالتالي نذهب لرؤية واضحة تصب في صالح البلد”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق