الاخبار

حقوق الانسان تكشف عن حقيقة صادمة لحالات الانتحار في العراق

ويكليكيس العراق..

اكد عضو مفوضية حقوق الإنسان الدكتور فاضل الغراوي إن المفوضية أشرت ارتفاع حالات الانتحار في عموم محافظات العراق لعام ٢٠٢٠ بلغت (٦٤٤) حالة.

وأكد الغراوي في بيان : بأن محافظة بغداد تصدرت المشهد بالاعداد حيث بلغت (١٣٩) حالة تلتها محافظة البصرة (٨٦) حالة ومحافظة ذي قار (٨٠) حالة ومحافظة نينوى (٦٩) حالة”.

واوضح الغراوي انه “من خلال ماتم تسجيله ايضا فئة الذكور، حيث بلغت اعدادهم (٣٦٨) والاناث (٢٧٦) حالة انتحار”.

واضاف ان “(١٥٩) حالة منها كانت بواسطة اطلاق النار من اسلحة قريبة و(٣١٩) حالة بواسطة الشنق باستخدام الحبال و(٦)حالات تمثلت بالسقوط من اماكن مرتفعة و (١٢٢) حالة باستخدام الحرق بالنار و(٢٠) حالة باستخدام المواد السامة الخطرة و(٣) حالات تمثلت بقطع الوريد و(٨)حالات عن الطريق الغرق و(٢) حالة بواسطة الصعق بالكهرباء”.

وبين الغراوي ان “دوافع الانتحار تنوعت بين الاسباب الاجتماعية والنفسية والاقتصادية،اضافة لعامل الفقر وتداعيات الحروب وتدهور واقع حقوق الانسان”.

وطالب “الحكومة بإجراءات عاجلة لتعزيز وحماية حقوق الانسان وتوفير فرص العمل وتأمين الخدمات والعيش الكريم والسكن الملائم لدرء خطر الانتحار”.

وخلال السنوات القليلة الماضية سجل العراق حالات انتحار متزايدة، الأمر الذي دعا من خلاله ناشطون ومراقبون إلى إيجاد حلول سريعة للمشاكل المتفاقمة في البلاد.

ومنذ مطلع العام الجاري وحتى الآن سجلت محافظات عراقية زيادة واضحة بحالات الانتحار.

وحتى يوم امس سجلت ذي قار فقط حالتي انتحار أحدهما لمراهقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق