منوعات

اتصالات بين عبد المهدي والصدر والعامري لتحصين الائتلاف الحكومي

كشفت معلومات، السبت، عن اتصالات بين رئيس الحكومة عادل عبد المهدي وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر وزعيم تحالف الفتح هادي العامري لتحصين الائتلاف الحكومي.
وبحسب المعلومات، إن “الاتصالات بين عادل عبد المهدي ومقتدى الصدر وهادي العامري، تسارعت، في خلال الساعات الماضية، من أجل تحصين الائتلاف الحكومي الذي بدا أخيراً أنه على وشك الانفراط”.
ووفقاً للمعلومات، فإن “الصدر يبدي تجاوباً حيال مساعي التوسط، في ما يمكن أن يسفر عن حلّ للأزمة، وتخفيض لحدّة التوترات الأمنية”.
وبينت، أن “العمل جارٍ على تفعيل خطوط الاتصال بين الأطراف الثلاثة، الأمر الذي بدأ بالفعل خلال الساعات القليلة الماضية، سعياً إلى لململة الأزمة، درءاً لأيّ مضاعفات أمنية كالتي وقعت في 25 تشرين الأول الماضي”.
وأفادت المعلومات، بأن “تطوراً إيجابياً ولافتاً ظهر أخيراً على خط العلاقة التي توتّرت في الأيام الفائتة، وهو ما سينعكس إيجاباً على التشكيلة الحكومية وأدائها، إلى جانب التعاون على ضبط الشارع، وامتصاص النقمة الشعبية، والعودة بالمشهد إلى ما كان عليه قبل 1 تشرين الأول”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق