منوعات

العمليات المشتركة: قلة مخربة استغلت التظاهرات وقتلت رجال الأمن والمواطنين وحرقت الممتلكات

أفادت قيادة العمليات المشتركة، السبت، بأن قلة مخربة استغلت التظاهرات وقتلت رجال الأمن والمواطنين وحرقت الممتلكات.
وذكرت القيادة، في بيان إنه “في الوقت الذي تشهد فيه البلاد تظاهرات للمطالبة بالحقوق التي كفلها الدستور العراقي، والتي تحميها القوات الامنية فقد استغل قلة مخربة هذه التظاهرات وعملت على قتل ابناء القوات المسلحة والمواطنين وإصابة اخرين وحرق الممتلكات العامة والخاصة ونهبها، والسعي لمهاجمة السجون واطلاق سراح من فيها دون أي واعز وضمير”.
وأضافت: “عليه فإن قواتنا الامنية البطلة بجميع صنوفها ستتعامل مع هؤلاء المخربين المجرمين بحزم وفقاً لقانون مكافحة الإرهاب، وتعتبر هذه التصرفات غير القانونية جريمة يجب التعامل الفوري معها بشكل ميداني وعاجل”.
وحذرت القيادة، من “العبث بأمن المواطنين وسيكون هناك إجراءات صارمة بحق هؤلاء الذين لا يمتون للمتظاهرين السلميين بصلة”.
ودعت، المتظاهرين الى “التبليغ عنهم وعدم السماح لهم بالتواجد في صفوفهم، وستكون الأجهزة الأمنية كما عهدها الشعب العراقي السيف القاطع ضد الإرهاب والمجرمين وستحمي الشعب والبلاد”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق