منوعات

النزاهة النيابية: ماضون بمحاسبة كل مفتش عام افسد عمله واهدر مال وزارته

اكدت لجنة النزاهة النيابية، الخميس، مضيها في محاسبة المفتشين العموميين الذين كانوا سببا في الفساد واهدار المال في الوزارات، مبينة ان بعض المفتشين تملقوا لرئيس الوزراء واظهروا انفسهم مظلومين.

وقالت عضو اللجنة عالية نصيف في تصريح ، ان “البرلمان اوقف عمل مكاتب المفتشين العموميين بهدف انهاء تهريب المال والسرقات والفساد الذي يحصل من قبل المفتشين في صفقات الوزارات، ولكن لم يتم ايقافهم على اساس مهني بل تم التعامل مع ملفهم على اساس سياسي”.

واضافت ان “بعض المفتشين تملقوا لرئيس الوزراء والكتل السياسية واظهروا انفسهم انهم ضحية وليسوا هم سبب للفساد على مدى 15 عاما”.

واوضحت ان “التعامل السياسي مع ملف المفتشين العموميين سبب ارباكا، اضافة الى ان جميع ملفات الفساد الخاصة بتلك المكاتب تم الاستحواذ عليها فور صدور قرار مجلس النواب بايقاف عمل مكاتب المفتشين”.

واكدت ان “بعض المفتشين وصلت نسب انجازهم الى 7% وبالتالي يجب ان يحاسبوا على مااهدروه من وقت وجهد في عدم انجاز اي ملف”، لافتة الى ان “لجنة النزاهة النيابية ستقوم بمحاسبة كل مفتش قصر في اداء واجبه او اخفى ملفات فساد، لكن ذلك سيتم بعد اعلان قرار ايقاف عمل تلك المكاتب في الجريدة الرسمية”. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق