منوعات

نائب يحمل الحكومة مسؤولية حماية وسائل الإعلام

أدان رئيس كتلة السَند الوطني النيابية، النائب أحمد الأسدي، الإعتداء على وسائل الإعلام التي غطت الاِحتجاجات والتظاهرات الشعبية في العراق، مُحملاً الحكومة مسؤولية توفير الحماية لجميع وسائل الإعلام.
وقال الأسدي في لقاء متلفز، إنَّ “الاِعتداء على وسائل الإعلام والتعامل معها بهذهِ الطريقة بعد تغطيتها ونقلها التظاهرات الشعبية الأخيرة في العراق، غير مُبرّر ومن غير المسموح الاِعتداء على الإعلام”.
وأضاف أنَّ “الجهات الإعلامية التي تسيء ضوابط هيئة الإعلام والاتصالات وقواعد البث يجب أن تغلق قانونياً ولا يجب الاِعتداء عليها من أي طرف كان”، مُعبراً عن رفضهِ “الاِعتداء على قناة دجلة الفضائية ووسائل الإعلام الأخرى من جميع الجهات الرسمية وغير الرسمية”.
ونوه رئيس كتلة السَند الوطني، إلى أنَّ “المرجعية الدينية العليا في خطبة صلاة الجمعة، كرّرتها لأكثر من مرة أنّ الاِعتداء على وسائل الإعلام تتحملهُ الحكومة لأنها الفاعل والمحرك وهي من تعطي كل التوجيهات”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق