منوعات

لجنة العلاقات تصدر بيانا حول الاعتداء على دبلوماسيين عراقيين في ايران

أصدرت لجنة العلاقات الخارجية البرلمانية، الثلاثاء، بيانا بخصوص الاعتداء على اثنين من موظفي وزارة  الخارجية العراقية  في ايران.
وقال رئيس اللجنة، النائب شيركو ميرويس، في بيان “نتابع في لجنة العلاقات الخارجية النيابية مع وزارة الخارجية احوال الجالية العراقية في الخارج، ونؤشر مواضع الخلل والاخفاق وبما ينسجم مع سمعة وقيمة الفرد العراقي في البلدان المستضيفة انطلاقاً من مسؤولتنا الوطنية والاخلاقية، ونتعامل بجدية عالية مع كل المعلومات التي تردنا عبر القنوات الرسمية والشعبية”.
واضاف ميرويس: “وكان آخرها متابعتنا من خلال لجنة الصداقة العراقية – الايرانية مع القنصلية العراقية في مشهد الاعتداء الذي وقع على اثنين من موظفي وزارة الخارجية العراقية الذين تعرضوا الى الاعتداء الجسدي والاحتجاز القسري على ايدي القوات الامنية الايرانية، في وقت كان التحاقهم للعمل في السفارة العراقية لتسهيل دخول زوار ابي عبد الله الحسين” عليه السلام” في ذكرى الاربعين”.
وتابع رئيس اللجنة، أننا “في الوقت الذي نقدر فيه عالياً طبيعة العلاقات الايجابية والاخوية التي تربط بين الشعبين والبلدين الصديقين وحرصنا العالي على ديمومة تلك العلاقة وتطويرها، فاننا نطالب السلطات الرسمية في ايران بالتحقيق في ملابسات هذا النوع من الاعتداءات وعدم تكرارها في المستقبل وتقديم ايضاح من قبل السفارة الايرانية في بغداد حول ملابسات الحادث”.
وطالب ميرويس، وزارة الخارجية العراقية بـ”تزويدنا ببيانات اجراءاتها التحقيقية ومواقفها الرسمية في هذا النوع من الاعتداءات”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق