منوعات

مصر: تجدد التظاهرات المطالبة برحيل السيسي

انطلقت غاضبة في عدد من المدن المصرية، على رأسها مدينة السويس، شرق القاهرة، والتي شهدت اشتباكات عنيفة مع قوات الأمن التي واجهت المتظاهرين بقنابل الغاز المسيل للدموع وألقت القبض على عدد كبير منهم، ولم يتم حصر عددهم بعد.
وبث ناشط مصري في السويس، فيديو “لايف” لاشتباكات الأمن المصرية مع المتظاهرين، وبعدها خرج في فيديو قصير يعلن من خلاله إحاطة قوات الأمن بمنزله للقبض عليه، ثم انقطع اتصاله بالإنترنت.
ووردت معلومات بإغلاق جميع المحال التجارية بميدان الأربعين بالسويس، وسط استمرار اعتداءات قوات الأمن على المتظاهرين المطالبين برحيل الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي.
ومن السويس إلى محافظة مجاورة حيث انطلقت مظاهرات غاضبة في بورسعيد، في وقت سابق من نهار السبت، مرددة هتافات بسقوط السيسي ونظامه.
ومن مدينة نجع حمادي بصعيد مصر، بث المصور الصحافي المصري، حازم عبد الحميد، فيديو مباشرا لتظاهرات تطالب برحيل السيسي، واعتداء قوات الأمن المصرية عليهم.
وفي القاهرة، غابت المظاهرات، بينما حضر تواجد أمني مكثف بمنطقة وسط البلد ومحيط ميدان التحرير بقلب العاصمة، مع انتشار كثيف لرجال أمن بزي مدني يستوقفون السيارات والمارة ويفتشون الحقائب والهواتف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق